مكالمه بخمسه مليون

اذهب الى الأسفل

مكالمه بخمسه مليون

مُساهمة من طرف فيصل محمد عوكل في الثلاثاء أغسطس 28, 2007 8:19 am

الناس هنا تتعامل بالملايين كما نتعامل بالملاميم ولأني مليونير مؤقت حسب ما أملته علي الظروف فإنني أعتبر هذا اليوم يوم المفاجآت فقمت بشراء كروت اتصال هاتفية وطلبت رقم صديق لي في الأردن كان قد أوصاني قبل سفري من الشام أن أقنع حماته بالعدول عن أفكارها (الحمواتية) والتقليل من (تكاليف التلبيسة)وهي تكاليف الخطوبة وما يرافقها فاتصلت برقم صديقي لأبلغه بأن حماته موافقة على ما يريد والمفاجأة الأولى والثانية والثالثة تباعا أن جهاز الهاتف الشوارعي أعطاني إشارة إتصال وتوقف فجأة وبلع الكرت ولم أتصل وخسرت ثمن البطاقة ، فاشتريت واحدة أخرى وذهبت لتلفون آخر فرن جرس في الأردن فأخبرت المتكلم بأنني أريد صديقي الذي يعمل عندهم وأخبرته بإسمه فلم يتكلم ووضع موسيقى هادئة ظننت بأنه وضعها ريثما يخبر صديقي فأطمأنه على وضع حماته وموافقتها على شروطه رغم أنها نارية الطبع وبقيت أنتظر على الهاتف أسمع الموسيقى وأكرر كلمة (هالو) حتى بلع التلفون الكرت الثاني علما أن كل دقيقة بدولارين وقد منحني هذا اللعين ستة دقائق موسيقية بإثني عشر دولارا فغضبت من هذا التصرف العجيب وذهبت مرة ثالثة فرن الجرس أيضا في الأردن فسمعت صوت الرجل يقول بهدوء تفضل فأخبرته باسم صديقي الذي يعمل عندهم وأنا أتصل من تركيا به ورجوته أن يخبره لكي أحدثه فضحك الرجل قائلا يا أخي لا أعرف أحدا بهذا الاسم وأنت تتصل على بيت وليس شركة ، العنوان غلط فلعنت كل الحموات من أجل حماة صديقي.

_________________
(( الحمـد للـه ))
الحمـد لله الذي لا ينسى من ذكره..
والحمـد لله الذي لا يخيب من قصده ..
والحمد لله الذي من وثق به لا يكله إلى غيره..
والحمد لله الذي يجزي بالإحسان إحسانا"،وبالصبر نجاة وغفرانا".
والحمد لله الذي هو ثقتنا حين تسوء ظنوننا بأعمالنا
والحمد لله الذي هو رجاؤنا حين تنقطع الحيل عنا
والحمد لله الذي يكشف ضرنا بعد كربنا
avatar
فيصل محمد عوكل
مدير عام
مدير عام

عدد الرسائل : 914
المزاج : نص نص
تاريخ التسجيل : 08/08/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shartoh.buygoo.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى