عمان السياحه في الوطن الجميل

اذهب الى الأسفل

عمان السياحه في الوطن الجميل

مُساهمة من طرف فيصل محمد عوكل في الأربعاء أغسطس 29, 2007 3:10 am

السياحـة في الـوطن الجميـل

حينما يشتعل الحب في الوطن تعم السعادة لكل الأركان وحينما يكون لنا مثل هذا التراث العظيم من الآثار فإننا أمة تستحق أن تفاخر الدنيا بتاريخها ، وأن تفرد ربوعها الجميلة الخضراء لضيوفها من كل أصقاع العالم وحتى نصل لمثل هذا الأمر الجميل فإنه من المطلوب أن يكون كل مواطن مرشدا سياحيا يتحدث عن حضارة بلاده وجمالها وتاريخها وقد حفظه عن ظهر قلب بمثل هذه النفوس التي يمتلكها الحب والإخلاص والوفاء للوطن ، يرتقي الوطن .
ولأن الإعلام له دور رئيسي في الترويج للسياحة ولرفع شأن الوطن واظهاره بما يليق به بين أمم العالم ليكون التناغم الجميل والمريح بين وزارة السياحة والاثار ليدعم كل منهما الآخر في هذا المجال وهو خدمة الوطن ولقد كان لقسم العلاقات العامة في وزارة السياحة دور بارز في خلق هذه العلاقة الحميمة والناجحة وليأتي دور الاعلام لينقل الصورة الحبيبة على أرض الواقع من أجل توطيد وتيرة هذا التناغم ولينقل بالكلمة كل الصور الملتقطة من الذاكرة المشاهدة والمبصرة لكل القراء محليا وعربيا وعالميا.
وحتى نصل لأعلى المستويات السياحية كان لابد من المعلومة عن المكان والزمان حتى يكون الحديث وثائقيا وجماليا وله صفة النضوج الاعلامي والمصداقية التاريخية .






المدرج الروماني:
يحتل المدرج الروماني قلب وسط العاصمة عمان حيث يحتل درجة عالية من الأهمية السياحية محليا وعالميا ، التقاطر المثالي في قلب العاصمة ، وحيث يعرض عليه في بعض الأحيان الحفلات الفنية والثقافية العامة ويقع على ميمنته قصر ضخم لا يزال تحت الترميم المكثف وفتحه أمام الزوار ، ويواجه المدرج الروماني من جوانبه أحدث المطاعم والفنادق وساحة عامة هي الساحة الهاشمية والتي تعتبر من أشهر الساحات العامة والمتنفسات الجميلة في المملكة الأردنية لكثافة الزوار واعدادهم حتى باتت الساحة متنزها قوميا وسياحيا محليا وعربيا وعالميا ، ويرتبط مع المدرج الروماني مواقع أثرية تكاد تعتبر قطعة واحدة من التاريخ القديم .

سبيل الحوريات
وأحد هذه المواقع المرتبطة تاريخيا مع المدرج الروماني هو سبيل الحوريات والذي لا يبعد كثيرا عن المدرج الروماني الشهير إلا بأمتار يقطعها السائح سيرا على الأقدام بيسر وسهولة ويعتبر سبيل الحوريات معلما أثريا هاما بحكم ارتباطه الوثيق بالتاريخ القديم مع المدرج الروماني وجبل القلعة الذي يطل على مدينة عمان ويشرف عليها تماما والذي يعتلي قمة الجبل المطل على المدرج الروماني وقد وضعت وزارة السياحة نصب أعينها رعاية التاريخ الوطني والثروة الوطنية السياحية فكثفت من الحفريات للكشف عن المزيد من الآثار التي تحيط بسبيل الحوريات وجبل القلعة ويستطيع أي زائر أن يشاهد عظمة وجمال سبيل الحوريات وبناءه الضخم وموقعه المميز في قلب العاصمة ويستطيع أي زائر لا يعرف طريق الوصول إلى جبل القلعة أن يركب أي سيارة سيرفيس لجبل الحسين ويطلب من السائق إنزاله عند بوابة جبل القلعة .

جبل القلعة
يقع جبل القلعة مقابل جبل القصور العامرة ويشرف على معظم جبال عمان لموقعه العالي حيث يستطيع أي زائر أن يشاهد قلب عمان والساحة الهاشمية وقسم كبير جدا من العاصمة وهو يقف على أطلال سور القلعة الشرقي ويستطيع الزائر أن يقوم بزيارة متحف الآثار الموجود على جبل القلعة حيث تبدأ سلسلة عظيمة من التراث القومي تظهر أمامه بوضوح منذ العصر الحجري وحتى العصر الروماني الأخير والحضارة العربية والإسلامية وإن زيارة المتحف تعني ثروة ثقافية وتاريخية للزائر حيث يطلع على حضارات الشعوب السالفة والتي اندثرت عبر الحقب الزمنية الماضية ويطلع على أسلوبها الحياتي وطقوس عباداتها ويلاحظ السائح والزائر المحلي النشاط الملحوظ للحفريات والمكتشفات الحديثة في جبل القلعة وهذه المكتشفات كانت ترزح تحت آلاف الأطنان من الأتربة التي تراكمت عليها عبر التاريخ وقد أثمرت جهود وزارة السياحة والآثار بالاكتشافات الجديدة لتضيف رصيدا وذخرا أثريا كتاريخنا الأثري والسياحي . يستمتع السائح والزائر بتراثنا وتاريخ هذا الوطن .







عمـان بين سقــف العالـم وسقـف السيل

يقولون التبت هو سقف العالم حيث العبادة والصمت ، وأقول أن العالم الحقيقي هو سقف السيل في عاصمة الأردن (عمـان)، حيث تشاهد أنهار البشر على الأرصفة وضجيج الباعة الباحثين عن رزق عيالهم ، فالبحث عن الرزق قمة الإخلاص والعبادة وحينما نقول سقف السيل فإن على جوانب الشارع أعاجيب فمن سبيل الحوريات القائم حتى اللحظة من عهود روما وعهد الإغريق ، إنه سيل سقف في شارع مسفلت فسمي سقف السيل وهو يمتد طويلاً حتى ينتهي عند الساحة الهاشمية .
ويسمي البعض سوق سقف السيل تسميات عديدة منها ما هو جاد ومنها ما هو على سبيل المزاح فدعونا نرى حقيقة سقف السيل (سقف العالم الحقيقي)لنرى كل شيء.
بـازار الفقــراء
وتقع عمان على سبعة جبال تطل معظمها على قلب عمان وسقف السيل وأشهرها جبل القلعة والذي يحوي آثاراً عظيمة لقلعة ومدينة قديمة إسمها ( ربة عمون) وسماها الرومان فيلادلفيا وعلى قمة جبل القلعة الأثرية يقع المتحف الوطني للآثار وعلى قمة جبل القلعة الأثرية يقع معبد هرقل ومن النادر أن تجد القلعة خالية من عشاق السياحة والآثار من السياح الأجانب وحتى العرب منهم ولكن معظمهم ينطلقون عند خاصرة أو ذيل سقف السيل حيث المدرج الروماني وعند الجانب الجنوبي الشرقي لعمان تجد كهف أهل الكهف أو كهف الرقيم الذي ورد ذكره في القرآن الكريم ، وعلى غير مبعدة من عمان غرباً تقع مدينة جرش الرومانية الخالدة ، وحتى لا نوغل في الحديث عن تاريخ الأردن ، المعروف سياحياً وأشهر موقع فيه هو البتراء أو مدينة الصخور الوردية المدهشة وخليج العقبة وأماكن كثيرة غنية عن التعريف عليها لمن زار الأردن ، لنعود إلى بازار الفقراء - سقف السيل- ، هو امتداد عجيب ينحني الشارع مع انحناء قديماً قبل أن يسقف بالشارع فيأخذ تسمية سقف السيل ، أما تسميته العجيبة أو الظريفة ( بازار الفقراء) فهو لكونه يحوي بضائع غريبة جداً ، ففي سقف السيل وأنت تتجه شمالاً باتجاه الساحة الهاشمية وقبل وصولك إلى سبيل الحوريات الأثري وعلى اليمين تجد ساحة كبيرة فيها كل ما هو قديم وحديث من الأثاث المستعمل فقد تجد غرفة نوم من العهد التركي أو العهد البريطاني وقد تجد غرفة نوم أحدث موديل تباع كبضاعة ستوك وعدى غرف النوم والمفروشات ، فهناك الأدوات الكهربائية المشطوبة نهائياً والأدوات الكهربائية آخر موديل وقد تشم رائحة العطور من باعة العطور على أطراف سقف السيل وبالمقابل تشم رائحة بغيضة جداً ومقززة لأن سوق الجزارين ليس ببعيد عن سوق العطور فهناك باعة المقادم والفوارغ والكرشات والكلاوي وباعة سندويشات أمخاخ الخراف ودخان كوانينهم لا يهدأ ولا يزول إلا بعد المساء وعلى طرف السيل ( سوق الحرامية ) وقد أطلق عليه هذا اللقب السيء لأنه يباع فيه بضائع مهربة أحياناً وبضائع رخيصة الثمن يرغب أصحابها التخلص منها فيظن الناس بأنها مسروقة ،ولأنه قد حدث أن قبض على بعض اللصوص قديماً فقد ثبت على بعض اللصوص قديماً، فقد ثبت على السوق هذا إسمه البغيض سوق الحرامية ، يقابله سوق البالة والملابس المستعملة ، وبعدها يكثر باعة الأرصفة هذا يبيع علكة وهذا سجائر وهذا ملابس وأحذية قديمة حتى ينتهي إلى المكتبة القديمة لأمانة العاصمة والتي هي الآن مكتبة أطفال في الطابق السفلي ومكاتب لاستقبال ضيوف وسياح عمان، والذي يقع خلفه مباشرة قلب عمان حيث المدرج الروماني ، وأمامه حديقة الساحة الهاشمية ومدرج مجلس الشيوخ( مجلس السناتو الروماني)والذي يسمى في عصرنا الحاضر البرلمان

_________________
(( الحمـد للـه ))
الحمـد لله الذي لا ينسى من ذكره..
والحمـد لله الذي لا يخيب من قصده ..
والحمد لله الذي من وثق به لا يكله إلى غيره..
والحمد لله الذي يجزي بالإحسان إحسانا"،وبالصبر نجاة وغفرانا".
والحمد لله الذي هو ثقتنا حين تسوء ظنوننا بأعمالنا
والحمد لله الذي هو رجاؤنا حين تنقطع الحيل عنا
والحمد لله الذي يكشف ضرنا بعد كربنا
avatar
فيصل محمد عوكل
مدير عام
مدير عام

عدد الرسائل : 914
المزاج : نص نص
تاريخ التسجيل : 08/08/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shartoh.buygoo.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى