لقاء مع عباس بن فرناس

اذهب الى الأسفل

لقاء مع عباس بن فرناس

مُساهمة من طرف فيصل محم في الجمعة أغسطس 10, 2007 5:18 am

(لقاء مع عباس بن فرناس)

يكتبها / فيصل محمد عوكل


لقاء مع عباس بن فرناس
يكتبها / فيصل محمد عوكل

نمت ليلتي ، وأنا أتنقز من نكد سكرتير التحرير ، ومدير التحرير ، الذي يدار ولا يدير .. فهو يطلب مني تحقيقا" صحفيا" يصلح مانشيت غلاف يكسر الدنيا ، ويجنن الناس حتى إذا ما صدرت الصحيفة وزعتها دار النشر بالكوبون لشدة الطلب عليها .. وقامت طوشات ومشاكل للحصول عليها ، ولأن الوضع مش ولا بد معي ، ونكد مدير المحاسبه الذي يرفض إعطائي سلفة على الراتب لأدفع فاتورة المياه التي أخذت تنمو وتكبر وتزيد بقدرة قادر .. فأنا أغسل وجهي في الأسبوع مرة واحدة .. وريحتي طالعه .. فكيف أدفع عشرين ليره .. عشرين وتكه ليره تنطح ليره عفوا" .. الوتكه إسم دلع لليرة بعد ما نقص وزنها ..
المهم تذكرت بأنني أحلق ذقني يوميا" ويمكن لازم أدفع بدل حلاقة .. ولو كانت الشفرات على حسابي والماء على حساب الطبيعة ..
وتمنيت لو كان هناك وزارة حلاقه مثل وزارة التموين ، ومهمتها الأشراف على الشفرات وملاحقة مصانع الصابون بلا رغوه .. وأنواع العطور المغشوشه وكلها سبيرتو ..
فضحكت حتى شعرت بالمغص فنهضت من نومي مذعورا" وبطني تقعقع ومصاب بأسهال .. فأتصلت بزميلي سكرتير التحرير ، في منتصف الليل لأسم بدنه كما يسم بدني ويقلعطني .. وقلت له : أنا معاي مغص ، وبطني بيوجعني ، ومش عارف كيف بدي أكتب .. أول أعطيني دواء للمغص ، وبعدين سوف أكتب ..
فأخذ يصرخ على الهاتف وأنا أتخيله ينتف شعر رأسه قائلا" .. سبب المغص أولا" لأنه حضرتك بتشوف نشرة الأخبار الأقتصادية وبتابع كرة القدم .. إفتح على الستلايت يا لوح بتنفتح قريحتك لازم تكتب .. إكتب بلاش أجي أطخك ..
فقلت طيب يا أبو نكد .. أنا جاي على بالي أقابل أو أعمل مقابلة تخيلية مع ( عباس بن فرناس )
فصمت قليلا" وقال .. شو يا خوي .. مين عباس بن فرناس ، هاذا .. شو بيشتغل ، قلت طيار .. أول واحد فكر يطير للسما ..
فتنهد سكرتير التحرير من كل روحه وصرخ قائلا" .. الله يخرب بيت إللي شغلك صحفي .. ولك يا لوح .. العرب كلهم نفسهم يطيروا من الدنيا من كثر المشاكل في العالم العربي .. ولك يا لوح هو قليل إلي بنشوفه وبنسمعه بيخلي الواحد إتصيبه سكته .. لما بيشوف فاتورة التلفون .
ولك يا سطيله أنا الليله حسيت إني طاير للسما من الزعل ، لأنه لقيت إللي قرايب في المكسيك الله يخرب بيتهم .
فقلت قرايبك .. قال لأ يا زفت بدك تخرب بيتي .. مرتي بنت عمي .. بلاش تورطني ، لقيت مكالمات من داري على المكسيك ..
فضحكت قائلا" طيب بلكي إلك قرايب مكاسكه ، وأنت مش عارف ، لأنه لون عيونك الشوحه مثلا" وشعرك المقطقط يدل على شيء مش طبيعي . . فأنتفض مقهورا" وقال روح من وجهي يا قرد بدي أشتغل .. خليني أشوف غيرك ..
فقلت يعني أعمل لقاء مع إبن فرناس ، أجاب هاته على الجريده ، خلينا إنشوف مشكلته شو هيه بلكي نشرناها .. ولقينا له حل ..
قلت يا أستاذ كيف أجيبه على الجريدة وهو ميت ، فقال بصوت غريب .. شو يا حبيبي بدك تعمل لقاء مع ميت .. تعمل لقاء مع أشباح .. مع عفاريت .. الناس مجانين خلقه مش ناقصهم .. ولا إنته شاكك إنه الأميركان قتلوه وسرقوا الأختراع .
قلت لا يا أستاذ ،أنا بدي أكتب عن تاريخه ، وكيف فكر ، وليش فكر يطير للسما .. فإذا به يقول إسمع ، لا تجنني ، أنا بحكيلك .. يمكن هارب من مرته .. من حماته .. من الدين إن عليه .. يمكن صاحب السوبر ماركت رفع عليه دعوى ، فحاول يطير للسما من الزعل .
قلت يا أستاذ .. أيامه ما كان فيه سوبر ماركت .. وأيامه كان فيه بس تمر ولبن ..قلت أيوه .. إنسان متواضع ..فصرخ سكرتير التحرير قائلا":شوف أستاذ (( منحوس )) :
أنا متحمل مجننتك من أول يوم أشتغلت فيه صحافي .. وهسه موضوع إبن فرناس لا يصلح للنشر .. لأنه زلمه كاين بده يموت من الجوع ..
وأنته رايح أخليك تلحقه وتطير للسما من الطفر .. وأعتبر حالك مفصول .. والله صحفيين أخر زمن .. مش ناقصنا إلا إبن فرناس أبو الريش ..
والدنيا فيها صواريخ عابره للقارات …

فيصل محم
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى