تدفقات الوجع المكظوم

اذهب الى الأسفل

تدفقات الوجع المكظوم

مُساهمة من طرف فيصل محمد عوكل في الثلاثاء ديسمبر 18, 2007 12:51 pm

من تدفقات الوجع المكظوم

000 لنا وحدنا الشمس 0 والكل في غابة الوحشة سادريسير حسب منتهاه 0 ولا خير في مشتهاه 0 وريح النتانة في مستنقع عشق الذات يدل على مكانتها 00 وتاكل الديدان في وحشية ذاتها او تجد من بعنف يقاتلها واسمع صوت عواء الطين يشق بوحشية سكون السلام 0 وترفع النفس رايات قذارتها 00 والهارب في الظلمة مكلوم يتوهج جرحه ومثل الاقمار نزفه وقطرات دمه النازف في اقطارها من منكم يمسح عن صدره ركام السنين ويزيل بقاياهياكل مدن الخراب ليكشف عن تلك الظلما ت اسرارها 00 ايهذا الموجوع مثلي مشتعل مثل الشمس ومحترق قلبي في نارها 00 من منكم يمسح عن هذه الاكوان عارها 00 وانا تسير سفني عكس الريح ويضيء القنديل بصدري لاشق غبارها00 من منكم شاهد وجعي وانا المكلوم احمل في الصدر عرق الزيتون متوهج بالقلب كاكليل غار 00 ايهذه المراة التي اشتعلت بصمت الصمت فكان لصمتها ضجيجا كبرق ورعد وعاصفه وبسمتها مثل البرق يطعن خاصرتي يمطرني في القلب تحنانا فاجدني اقول ايهذه المراةهلمي نحو النورنسعى قبل ان تقذف الارض اثقالها مقدر نزفنا المريع فياويح قلبي من يعاند اقدارها

_________________
(( الحمـد للـه ))
الحمـد لله الذي لا ينسى من ذكره..
والحمـد لله الذي لا يخيب من قصده ..
والحمد لله الذي من وثق به لا يكله إلى غيره..
والحمد لله الذي يجزي بالإحسان إحسانا"،وبالصبر نجاة وغفرانا".
والحمد لله الذي هو ثقتنا حين تسوء ظنوننا بأعمالنا
والحمد لله الذي هو رجاؤنا حين تنقطع الحيل عنا
والحمد لله الذي يكشف ضرنا بعد كربنا
avatar
فيصل محمد عوكل
مدير عام
مدير عام

عدد الرسائل : 914
المزاج : نص نص
تاريخ التسجيل : 08/08/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shartoh.buygoo.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تدفقات الوجع المكظوم

مُساهمة من طرف عبدالقادر في الأربعاء ديسمبر 19, 2007 4:02 pm

لك الشكر أستاذ فيصل على الموضوع الجميل الذى قلب كل الأوجاع فعلا فما نحن الآن
هل نحن فى مستنقع عشق الذات ولم نخرج من هذا المستنقع ومتى نخرج من هذا الطين الذى ندفنا فيه ونحن أحياء
ونفوق من هموم ونخرج من الظلمات بأسرارها التى نعرفها والتى لانعرف مداها ونخرج الى النور
ايهذه المراة التي اشتعلت بصمت الصمت فكان لصمتها ضجيجا كبرق ورعد وعاصفه وبسمتها مثل البرق يطعن خاصرتي يمطرني في القلب تحنانا فاجدني اقول ايهذه المراةهلمي نحو النورنسعى قبل ان تقذف الارض اثقالها مقدر نزفنا المريع فياويح قلبي من يعاند اقدارها
أنا بصراحة عاجز عن الكتابة الآن أمام موضوعك الرائع لأن الموضوع كبير كبير
لك الشكر والتحية والإحترام
وتقبل مرورى
avatar
عبدالقادر
مشرف
مشرف

عدد الرسائل : 70
تاريخ التسجيل : 08/08/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى