هواتف الحزن الابكم

اذهب الى الأسفل

هواتف الحزن الابكم

مُساهمة من طرف فيصل محمد عوكل في الأربعاء أغسطس 08, 2007 4:51 pm

(( هواتف الحزن الأبكـم ))
• ما بالي مدني ، ترتج بزلزال الحزن ، يقوضني ..
• ما بالي مسكون بالألم الصامت المكظوم وهو يذبحني ببطىء .. وأنا وحدي أسمع صوت وحدي ..
• ما بالي يأخذني الطوفان إلا حيث أجدني أتهاوى من الألم .. فيلقيني على حافته ممزق الأوصال .. فأبكي بحزن .. ويطغى صوت الطوفان على صوتي ..
• ما بالي يترقرق على دمعي .. فيزيدني البكاء بكاء" .. فأهرب بعيدا" عن عيون الخلائق .. وعيون عيون روحي .. لا تتوقف عن فيضانها العميق من قيعان قلبي ووجداني ..
• ما بال روحي تخفق أجنحتها في ذعر .. وتفر نحو بعد الأبعاد شاكية تبكي ..هذا الركام العظيم على صدري يخنق أنفاس الروح .. أضيق بذاتي التي غادرت ذاتها من إشتعال الحزن المهيب الكامن فيها ..
• أيهذه المرأة التي سكنتها روحي وكانت وطنا" وحياه ..بعضي يقتات ببعضي من الحزن الكامن .. ما بال روحي تبكي فلا يكفكف دمعها أحد ..
• أيهذه الأنثى التي تقدست كفيها من الدفء والتحنان .. من يمسح دمع الروح الهاربة ..واللوعة تخنقني من حيث لا أعرف فأراني رجلا" يحيا بلا روح ..
• أيهذه المباركة الوجه .. من يعيد السكينة إلي .. إني يتفجر ينبوع الحزن بأعماقي ولا أعرف سببا" إلا أن روحي ذعرت من أمر ما ؟
• أنا لا أدري من الذي سرق سكينة روحي .. فأرعبها فولت مذعوره نحو إرتقاءها المعهود .. وتركتني هيكلا" يتفجر بكل صنوف اللوعة والألم الدفين ..
• مثلما النار تأكل بعضها بعضي حزنا" مبهما" .. فلا أجد الإجابة على أسرار حزن الروح لدي ..
• أفتقدك بجنون وإلتياع فلديك الأدواء .. وأسرار الروح والأشياء .. وأنا تذبحني .. تمحقني الأسئلة البلهاء .. وروحي تغرق في دوامة الخفاء ..
• ليتك معي الآن لأسكن .. ليتك الآن تمسحين على صدري لتعود روحي فأبكي فرحا" .. وأنام .. غارقا" في بحر دموعي ..
avatar
فيصل محمد عوكل
مدير عام
مدير عام

عدد الرسائل : 914
المزاج : نص نص
تاريخ التسجيل : 08/08/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shartoh.buygoo.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى