حينما تبكي الروح حدادا على حالها

اذهب الى الأسفل

حينما تبكي الروح حدادا على حالها

مُساهمة من طرف محمد بدوي من شيحان في الأحد مارس 01, 2009 11:40 pm

حينما تبكي الروح حدادا على حالها فكم من دمعة وكم من اهات وكم من حسرات ذابت فيها الروح .... واتساءل كما تساءل احد الصدقاء الرائعين حينما تساءل هل هناك عدالة في هذه الدنيا ؟؟؟؟ لم اعرف الاجابة حينها ولم اعرف بماذا ارد عليه لكني اكتشفت بان الدنيا لا عدالة فيها !!!!! نعم لا عدالة فيها ... فكم من مرة فارقت اغلى الناس والاحباء على الروح والقلب وكم من مرة ذابت الروح حدادا على احباءها وعلى حالها.... احيانا قد يقول البعض لماذا هذه الحسرة وهذا الاسى لا داعي له فانها مبالغة لكني اجيب دائما وباصرار ان الروح حينما تبكي على حالها لفقدانها اغلى الناس والاحباء فانها ستبقى على حالها ....
الا ان الورد والامل والاحلام ستنزع هذه الالام ذات يوم ... نعم ستنزع هذه الحسرة ذات يوم Sad Very Happy Smile Surprised Cool Laughing

محمد بدوي من شيحان
عضو مميز
عضو مميز

عدد الرسائل : 125
العمر : 47
الموقع : مدير تحرير
العمل/الترفيه : مدير تحرير في جريدة شيحان
المزاج : klm
تاريخ التسجيل : 10/12/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى